تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين
جمعيّة الرابطة اللبنانيّة الثقافيّة تقيم محاضرة قيمة بمناسبة ولادة السيدة الزهراء عليها السلام في 4 آذار 2019 توقيع كتاب "فراشة اللّيل" في 14 كانون الأول 2018 بالفيديو: تكريم الحاجة عفاف الحكيم في المؤتمر الثاني والثلاثین للوحدة الإسلامیة في 26 تشرين الثاني 2018مبالفيديو: كلمة الحاجة عفاف الحكيم في ذكرى ولادة السيدة الزهراء في مجمع سيد الشهداء(ع) 2017مبالفيديو: مركز التكافل الخيريتكريم الحاجة عفاف الحكيم في المؤتمر الثاني والثلاثین للوحدة الإسلامیة تكريم الحاجة عفاف الحكيم في الجلسة السادسة للجمعيّة العمومية للمجمع العالمي لأهل البيت عليهم السلام 2015 الشهيد سيد أحمد قاسميان: نحن يا فاطمة عليها السلام عقدنا أملنا في العالمين عليك ونحن من المحبين لك انظري إلى ح إقامة ورشة تحت عنوان "أسرة متماسكة" مع الأستاذة فاطمة نصرالله في جمعية الأمومة والطفولة إحياء ذكرى استشهاد الإمام الحسن(ع) نهار الاثنين في 15 تشرين الأوّل 2018م في مبنى الجمعيات
بأقلامكم خدمة RSS صفحة البحث تواصل معنا الصفحة الرئيسة




 

 
فلاشات إخبارية
التصنيفات » ملف عاشوراء 1440هـ » كربلاء في عيون الشاعرات
الرباب بنت امريء القيس الكلبي
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق طباعة الصفحة
شاعرات القرن الأول الهجري:
1- الرباب بنت امريء القيس الكلبي.

2- جارية هاشمية تنعي الحسين.
3- بنت عقيل بن أبي طالب.
4- فاطمة -أم البنين الكلابية.
5-أم كلثوم بنت أمير المؤمنين(ع).


الرباب:
قالت الرباب بنت امرىء القيس بن عدي زوجة الحسين(ع) ترثيه. وقد توفيت سنة 62 هـ.
إنّ الذي كان نـوراً يُستضاءُ به    بكربلاء قتيلٌ غير مدفون
سبط النبي جزاك الله صـــــالحةً    عنّا وجُنِّبْتَ خُسران الموازينِ
قد كُنت لي جبلاً صعباً ألـوذ به    وكنت تصحبُنا بالرُّحم والدِّين
من لليتامى ومن للسائلين بهم    يُغْني ويُؤوي إليه كلَّ مسكين
والله لا أبتغـــي صهراً بصهركــم    حتى أُغيّب بين الرّمل والطّين

وقالت الرباب ايضاً وهي بالشام بعد ما اخذت رأس الحسين(ع) وقبلته ووضعته في حجرها ، كما في تاريخ القرماني ص 4 وتذكرة الخواص ص 147:
واحُسـيناً فلا نسيت حُسـينا    أقصَدَتْهُ أَسِنّةُ الأعداء
غـادروه بكربـلاء صـريـعاً    لا سقى الله جانِبيْ كربلاء

كانت الرباب بنت امرىء القيس من خيرة النساء وأفضلهن، جاء بها الحسين(ع) مع حرمه إلى الطف، وحملت معهن إلى الكوفة ورجعت مع الحرم إلى المدينة فأقامت فيها لا تهدأ ليلاً ولا نهاراً من البكاء على الحسين(ع) ولم تستظل تحت سقف حتى ماتت بعد قتله بسنة كمداً. رواه ابن الأثير في تاريخه ج 4 ص 36
ويقول ابن الأثير: وليس بصحيح أنها أقامت على قبر الحسين سنة وفي تذكرة الخواص وابن الأثير والأغاني أنها في تلك السنة التي عاشت بها خطبها الأشراف فأبت وقالت ما كنت لأتخذ حماً(1) بعد رسول الله. وحق لها إذا امتنعت فإنها لا ترى مثل سيد شباب أهل الجنة.
ولما رجعت من الشام أقامت المأتم على الحسين وبكت النساء معها حتى جفت دموعها، ولما أعلمتها بعض جواريها بأن السويق يسيل الدمعة أمرت أن يصنع السويق، وقالت: إنما نريد أن نقوي على البكاء رواه المجلسي في البحار ج 10 ص 235 عن الكافي.
وفي الأغاني قال هشام بن الكلبي: كانت الرباب من خيار النساء وأفضلهن.
وفي نسمة السحر: كانت من خيار النساء جمالا وأدباً وعقلاً. أسلم أبوها في خلافة عمر وكان نصرانياً من عرب الشام فما صلى صلاة حتى ولّاه عمر على من أسلم بالشام من قضاعة، وما أمسى حتى خطب إليه علي بن أبي طالب ابنته الرباب على ابنه الحسين فزوجه إياها.
والرباب هي بنت امرى القيس بن عدي بن أوس بن جابر بن كعب بن عليم بن هبل بن عبد الله بن كنانة بن بكر بن عوف بن عذرة بن زيد اللات بن رفيدة بن ثور بن كلب، زوجة الحسين(ع) فولدت للحسين(ع) سكينة عقيلة قريش وعبد الله بن الحسين(ع) قتل يوم الطف وأمه تنظر إليه.
وقال ابن الأثير في ج 4 ص 45: كان مع الحسين امرأته الرباب بنت امرىء القيس وهي أم ابنته سكينة وحملت إلى الشام فيمن حمل من أهله ثم عادت إلى المدينة فخطبها الأشراف من قريش فقالت ما كنت لأتخذ حموا بعد رسول(ص) وبقيت بعده سنة لم يظلها سقف بيت حتى بليت وماتت كمداً، وقيل أنها قامت على قبره سنة وعادت إلى المدينة أسفاً عليه.
وقال السيد الأمين في الأعيان في الجزء الأول من القسم الثاني: والرباب بنت امرىء القيس بن عدي بن أوس زوجة الحسين(ع) لها فيه رثاء، ماتت سنة 62.

الهوامش:
1ـ الحم أحد الأحماء. أقارب الزوج.



المصدر: كتاب أدب الطف: جواد شبّر. ج1.

09-11-2013 | 10-01 د | 623 قراءة
الإسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
لوحة المفاتيح العربية
رمز التأكيد

http://www.momahidat.org/pagedetails.php?pid=12
 
 
 

malafmoatamar




 
 
موقع ممهدات*** متخصص في دراسات المرأة والأسرة والطفل آخر تحديث: 2019-10-15

انت الزائر رقم: 6424009