تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين
جمعيّة الرابطة اللبنانيّة الثقافيّة تقيم محاضرة قيمة بمناسبة ولادة السيدة الزهراء عليها السلام في 4 آذار 2019 توقيع كتاب "فراشة اللّيل" في 14 كانون الأول 2018 بالفيديو: تكريم الحاجة عفاف الحكيم في المؤتمر الثاني والثلاثین للوحدة الإسلامیة في 26 تشرين الثاني 2018مبالفيديو: كلمة الحاجة عفاف الحكيم في ذكرى ولادة السيدة الزهراء في مجمع سيد الشهداء(ع) 2017مبالفيديو: مركز التكافل الخيريتكريم الحاجة عفاف الحكيم في المؤتمر الثاني والثلاثین للوحدة الإسلامیة تكريم الحاجة عفاف الحكيم في الجلسة السادسة للجمعيّة العمومية للمجمع العالمي لأهل البيت عليهم السلام 2015 الشهيد سيد أحمد قاسميان: نحن يا فاطمة عليها السلام عقدنا أملنا في العالمين عليك ونحن من المحبين لك انظري إلى ح إقامة ورشة تحت عنوان "أسرة متماسكة" مع الأستاذة فاطمة نصرالله في جمعية الأمومة والطفولة إحياء ذكرى استشهاد الإمام الحسن(ع) نهار الاثنين في 15 تشرين الأوّل 2018م في مبنى الجمعيات
بأقلامكم خدمة RSS صفحة البحث تواصل معنا الصفحة الرئيسة




 

 
فلاشات إخبارية
التصنيفات » المرأة المقاومة » المرأة المقاومة-رسائل ووثائق
من وصية الشهيد محمد حسين العنّان إلى والدته
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق طباعة الصفحة
بسم الله الرّحمن الرّحيم


مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ  وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا.
السّلام عليك يا مولاي يا أبا عبد الله وعلى الأرواح التي حلت بفنائك؛ عليك مني سلام الله أبدًا ما بقيت وبقي الّليل والنّهار؛ ولا جعله الله آخر العهد منّي لزيارتكم... السّلام على الحسين، وعلى عليّ بن الحسين، وعلى أولاد الحسين، وعلى أصحاب الحسين، وعل الحوراء زينب، وعلى أبي الفضل العبّاس مقطوع اليدين؛ السّلام عليك يا مولاتي يا زهراء وعلى ضلعك المكسور ورحمة الله وبركاته.
إلى البلسم النّاعم، إلى شذى عمري، إليك يا من وقفت معي في محني، يا من شاركتني أفراحي وأحزاني، إلى من سهرت الّليالي على راحتي، إلى الشّمعة الّتي أذابت نفسها من أجلي، يا من كانت ملجأ يأويني منتديات البرد والحرّ... إليك يا أمّاه هذه الكلمات..
أمّاه أعلم أنك تعانين آلام الفراق، وأنين الحنين لرؤيتي، لضمّي إلى صدرك الحنون، لتسمعيني نبضات قلبك الكبير والصّابر...
عزيزتي.. كم اشتقت لك، كم اشتقت إلى ابتسامتك الطّاهرة، إلى ملمسك النّاعم، اشتقت للنّظر في عينيك البرّاقتين.
أمّاه أيّها الينبوع النابض بالحنان... من لحمك أطعمتني.. ومن قلبك نلت عرقك كسوة لجسدي. يا من توسّدت حجرها النّاعم.. يا من ربتني على الإيمان، وغذّت روحي بالفضائل الحسنة، وعلّمتني دروس الصّبر والجهاد رجائي منك هو الصّبر... فما بعد الصّبر إلّا الفرج... فلا تحزني، ﻷنّي لن أستطيع إيفاء حقّك عليّ؛ بل افتخري؛ فأنت الأمّ الّتي قدّمت ابنها قربانًا لله دفاعًا عن حرم رسول الله، وعن سيدتي ومولاتي زينب؛ فأبيت أن يقف أبو عبد الله مرّة ثانية، وينادي هل من ناصر ينصرنا؟؟ وما من مجيب... فاليوم نحن أنصاره وأعوانه والمستشهدون بين يديه دفاعًا عن شرفنا.
وعندما يأتيك خبر شهادتي فلا تحزني، ولا تقيمي لي العزاء؛ بل أقيمي لي عرسًا للعزّة والكرامة والإباء..
أمّاه، كما كنت ستبقين أجمل الأمّهات... يا ملجأ لم أر فيه إلّا الحبّ والطّاعة وآلامًا من صفات الحنوّ والحنين.. والسّلام كلّ السّلام لك يا من كنت دواء لقلبي المجروح.
إبنك محمد حسين
8/6/2013
رسالة الشهيد محمد حسين العنّان إلى أمّه وجدت بعد شهادته مخبّأة بين أغراضه.


المصدر: إرث الشهادة.
09-05-2015 | 08-48 د | 1511 قراءة
الإسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
لوحة المفاتيح العربية
رمز التأكيد

http://www.momahidat.org/pagedetails.php?pid=8
 
 
 

malafmoatamar




 
 
موقع ممهدات*** متخصص في دراسات المرأة والأسرة والطفل آخر تحديث: 2019-07-25

انت الزائر رقم: 6169086