تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين
جمعيّة الرابطة اللبنانيّة الثقافيّة تقيم محاضرة قيمة بمناسبة ولادة السيدة الزهراء عليها السلام في 4 آذار 2019 توقيع كتاب "فراشة اللّيل" في 14 كانون الأول 2018 بالفيديو: تكريم الحاجة عفاف الحكيم في المؤتمر الثاني والثلاثین للوحدة الإسلامیة في 26 تشرين الثاني 2018مبالفيديو: كلمة الحاجة عفاف الحكيم في ذكرى ولادة السيدة الزهراء في مجمع سيد الشهداء(ع) 2017مبالفيديو: مركز التكافل الخيريتكريم الحاجة عفاف الحكيم في المؤتمر الثاني والثلاثین للوحدة الإسلامیة تكريم الحاجة عفاف الحكيم في الجلسة السادسة للجمعيّة العمومية للمجمع العالمي لأهل البيت عليهم السلام 2015 الشهيد سيد أحمد قاسميان: نحن يا فاطمة عليها السلام عقدنا أملنا في العالمين عليك ونحن من المحبين لك انظري إلى ح إقامة ورشة تحت عنوان "أسرة متماسكة" مع الأستاذة فاطمة نصرالله في جمعية الأمومة والطفولة إحياء ذكرى استشهاد الإمام الحسن(ع) نهار الاثنين في 15 تشرين الأوّل 2018م في مبنى الجمعيات
بأقلامكم خدمة RSS صفحة البحث تواصل معنا الصفحة الرئيسة




 

 
فلاشات إخبارية
حافظات للقرآن الكريم
روضة (خادمة الرسول(ص)
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق طباعة الصفحة
كانت تحفظ القرآن وذات عقيدة حسنة، وكانت مولاة رسول الله(ص) على ما ذكره الطبري في تفسيره سورة النور عند قوله تعالى: «يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَدْخُلُوا بُيُوتًا غَيْرَ بُيُوتِكُمْ حَتَّى تَسْتَأْنِسُوا وَتُسَلِّمُوا عَلَى أَهْلِهَا» (سورة النور؛ الآية: 27) بإسناده عن عمرو بن سعيد الثقفي أن رجلا استأذن على النبي(ص) فقال: أألج فقال النبي(ص) لأمة يقال لها روضة قومي إلى هذا فعلميه فإنه لا يحسن أن يستأذن فقولي له: يقول السلام عليكم ادخل فسمعها الرجل فقالها فقال(ص) أدخل.
وروى المجلسي بأنه كان للنبي(ص) جارية اسمها روضة، ولا يخفى أنّ بعض الملوك كالنجاشي ملك الحبشة، والمقوقس ملك مصر كانوا قد أهدوا للرسول(ص) هدايا وكان فيها الإماء، وكان النبي(ص) يعتق الإماء إلا أنهن يفضلن البقاء في خدمته، وكانت روضة إحدى هذه الإماء، والتي يحتمل أن تكون من هدايا النجاشي، فعليه ربما كان وصولها إلى النبي(ص) في السنة السابعة من الهجرة أول صفر حين ورد عليه جعفر الطيار إلى خيبر، وربما أهداها له في المرة الأولى حين أجابه على رسالته، والله العالم.
ويقول المازندراني: وكانت الأمة –روضة- تخدم رسول الله(ص) إلى أن توفي(ص)، وبعده انضمت إلى ابنته فاطمة(ع)، وكانت في بيت علي(ع) تخدم أولاده إلى أن زوج علي(ع) ابنته زينب من عبدالله بن جعفر، فكانت في بيت عبدالله بن جعفر الطيار تخدم السيدة زينب وأولادها إلى أن خرج الحسين(ع) من المدينة إلى العراق، فخرجت زينب –أخته- معه وخرجت الجارية –روضة- معها حتى أتت كربلاء.
والحاصل أنها كانت تخدم الرسول(ص) في حياته، ومعنى ذلك أنها كانت لا أقل في العقد الثاني من عمرها، بمعنى أنّ ولادتها تكون قبل الهجرة أي لا أقل في العقد الثاني قبل الهجرة ليكون عمرها أيام مقتل الإمام الحسين(ع) في حدود السبعين عاماً، وبمقتضى القاعدة أنها رجعت مع الإمام زين العابدين(ع) ومولاتها زينب(ع) إلى المدينة وتوفيت فيها بعد عام 61هـ، فهي على أقل تقدير خدمت في بيت زينب(ع) أربعين عاماً، وقبلها خدمت الحسن والحسين وزينب وأم كلثوم في بيت علي(ع) نحو أربعة عشر عاماً ومن قبلها خدمت سنوات عديدة النبي الأعظم(ص) فكانت ملاصقة لبيت النبوة والإمامة أقل من ستين سنة بقليل، ونستشف من كون فضة كانت أول من خدمت البيت النبوي أن روضة جاءت بعدها لتخدم الرسول(ص) لأنه إذا كان لديه روضة آنذاك فمن غير المعقول أن لا يرسلها إلى بيت فاطمة عندما كانت متعبة وطلبت من أبيها من يخدمها فعلمها الرسول(ص) التسبيحات التي عرفت باسمها وانتظر فترة طويلة إلى أن أهدى النجاشي –على قول- له فضة النوبية عام 5 هـ فجعلها في خدمة بيت علي وفاطمة(ع)، إذاً فقد خدمت في بيت الرسول(ص) في آواخر السنة الخامسة أو بعدها.
وقد رافقت السيدة زينب(ع) إلى كربلاء لعلاقتها بسيدتها التي كانت على شاكلة أمها الزهراء(ع) من حيث التعامل مع وصيفاتها إذ كانت تتقاسم الأعمال بينها وبينهن كما هو الحال مع فضة النوبية.
وبما أننا لم نتمكن من الحصول على خصوصياتها فقد لقيناها بالمدنيّة، لأنها سكنت المدينة معظم حياتها فتستحق بجدارة أن تكون من أهل المدينة، وقد سبق وذكرنا في ترجمة الإمام الباقر(ع) أن جابر بن يزيد الجعفي عندما قصد المدينة كي ينتهل العلم من آل الرسول(ص) قال له الإمام(ع) في ظل الظروف الأمنية القاسية إذا سألك أحد من أين أنت، فقل من أهل المدينة، فتعجب من ذلك جابر وقال: أيحل لي أن أكذب؟ قال(ع): ليس هذا بكذب، من كان في مدينة فهو من أهلها حتى يخرج.

 


المصادر:
- أعيان النساء عبر العصور المختلفة: الخطيب الشيخ محمد رضا الحكيمي. مؤسسة الوفاء، بيروت، لبنان، الطبعة الأولى، 1403هـ- 1983م.
- معجم أنصار الحسين –النساء-: آية الله الدكتور الشيخ محمد الكرباسي، الجزء الأول، دائرة المعارف الحسينية.


08-06-2016 | 14-20 د | 506 قراءة
الإسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
لوحة المفاتيح العربية
رمز التأكيد

http://www.momahidat.org/pagedetails.php?pid=12
 
 
 

malafmoatamar




 
 
موقع ممهدات*** متخصص في دراسات المرأة والأسرة والطفل آخر تحديث: 2019-10-15

انت الزائر رقم: 6432317