تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين
"دار سُكنة.. [أيقونة جبشيت] سيرة والدة الشهيد القائد الشيخ راغب حرب" تقرير مشروع رداء النور بمناسبة ولادة الإمام الحسن (ع) رئيسة الجمعيات الحاجة عفاف الحكيم تشارك في "مؤتمر الدولي السيدات والقدس الشريف" الذي عُقد نهار الخميس بتاريخ 06 أيار 2021م بيان استنكاري من الجمعية النسائية للتكافل الاجتماعي بالتفجير الإرهابي الذي حصل في كابول في 6 أيار 2021 تقرير مشروع  "رداء النور" بمناسبة ولادة الإمام المهدي (عج) في منطقة حام، زبود، الجوبانية ورام.. مشاركة الحاجة عفاف الحكيم عن بعد في اجتماع المجلس العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية الذي أقيم في الجمهورية الإسلامية الإيرانية مريم المقدسة عليها السلام في مفكرتي "فراشة الليل" "فسيفساء تموز" تكريم الحاجة عفاف الحكيم في ذكرى انتصار الثورة الإسلامية في 7 شباط 2020
بأقلامكم خدمة RSS صفحة البحث تواصل معنا الصفحة الرئيسة

 




 

 
فلاشات إخبارية
التصنيفات » قضايا المرأة- مقالات » المرأة والسياسة
بقاء أي جندي أمريكي تحت أي مسمى يعد انتهاكاً لسيادة العراق
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق طباعة الصفحة

أكدت النائب عن كتلة الأحرار التابعة للتيار الصدري لقاء آل ياسين رفض التيار الصدري القاطع لبقاء أي جندي أمريكي في العراق لما بعد نهاية العام الحالي وتحت أي مسمى.

قالت آل ياسين  إن "التيار الصدري يرى أن بقاء أي جندي أمريكي أو إعطاء الحصانة للمدربين الأمريكيين يعد انتهاكاً للسيادة العراقية ، كما يرفض التيار رفضاً تاماً وجود أي عنصر أمريكي بعد نهاية العام الحالي".

وأضافت إن "الجنود الأمريكيين كانوا في السنوات السابقة يتمتعون بالحصانة ما دفع بالكثير منهم الى انتهاك حقوق الإنسان في العراق وارتكاب جرائم بحق الشعب العراقي"، مبدية استغرابها من "عدم اعتراض قادة الكتل السياسية على هذا الموضوع في السنوات السابقة".

وأشارت آل ياسين إلى أنه "على الكتل السياسية التي أيدت توقيع الأتفاقية الأمنية بين العراق والولايات المتحدة أن تلتزم بما ألزمت نفسها به أمام الشعب العراقي وأن لا توافق على إبقاء أي جندي أمريكي تحت أي مسمى".

كما أكدت إن "القوات الأمنية العراقية إذا كانت حقاً بحاجة إلى تدريب فهناك دولاً عديدة باستطاعة العراق التعاقد معها لإرسال مدربين عسكريين إلى العراق"، متهمة الولايات المتحدة وقواتها بعدم تدريب القوات العراقية خلال السنوات السابقة".

وبينت أن "القوات الأمريكية لم تدرب القوات العراقية منذ احتلالها العراق عام 2003 وذلك لكي يكون لديها مبرر للبقاء مدة أطول في العراق".

وكان العراق قد وقع مع الولايات المتحدة خلال عام 2008 اتفاقية الإطار الإستراتيجية لدعم الوزارات العراقية في الإنتقال من الشراكة الإستراتيجية مع جمهورية العراق إلى مجالات إقتصادية ودبلوماسية وثقافية وأمنية، فضلاً عن توفير مهمة مستدامة لحكم القانون بما فيه برنامج تطوير الشرطة والإنتهاء من أعمال التنسيق والإشراف والتقرير لصندوق العراق للإغاثة وإعادة الأعمار.

وتنص الاتفاقية الأمنية الموقعة بين بغداد وواشنطن في نهاية تشرين الثاني من العام 2008 على وجوب أن تنسحب جميع قوات الولايات المتحدة من جميع الأراضي والمياه والأجواء العراقية في موعد لا يتعدى 31 كانون الأول من العام 2011.

المصدر: وكالة أبنا.

06-10-2011 | 07-12 د | 1529 قراءة
الإسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
لوحة المفاتيح العربية
رمز التأكيد

http://www.momahidat.org/pagedetails.php?pid=14
http://www.momahidat.org/pagedetails.php?pid=32
 
 

malafmoatamar




 
 
موقع ممهدات*** متخصص في دراسات المرأة والأسرة والطفل آخر تحديث: 2021-11-26

انت الزائر رقم: 10528776