تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين
تقديم راية الإمام الرضا عليه السلام للحاجة عفاف الحكيم تكريماً لها حفل توقيع كتب "علية السنديانة العامليّة"، "دار سكنة" و "ذات أحلام وسفر" حفل توقيع كتابي "دَار سُكنة"و"ذاتَ أحلامٍ وسَفَرَ" جديدنا "ذاتَ أحلامٍ وَسَفَر" "دار سُكنة.. [أيقونة جبشيت] سيرة والدة الشهيد القائد الشيخ راغب حرب" تقرير مشروع رداء النور بمناسبة ولادة الإمام الحسن (ع) رئيسة الجمعيات الحاجة عفاف الحكيم تشارك في "مؤتمر الدولي السيدات والقدس الشريف" الذي عُقد نهار الخميس بتاريخ 06 أيار 2021م بيان استنكاري من الجمعية النسائية للتكافل الاجتماعي بالتفجير الإرهابي الذي حصل في كابول في 6 أيار 2021 تقرير مشروع  "رداء النور" بمناسبة ولادة الإمام المهدي (عج) في منطقة حام، زبود، الجوبانية ورام.. مشاركة الحاجة عفاف الحكيم عن بعد في اجتماع المجلس العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية الذي أقيم في الجمهورية الإسلامية الإيرانية
بأقلامكم خدمة RSS صفحة البحث تواصل معنا الصفحة الرئيسة

 




 

 
فلاشات إخبارية
التصنيفات » السيدة زينب بنت علي (ع) » زيارة السيدة زينب (ع)
زيارة السيدة زينب عليها السلام
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق طباعة الصفحة
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليك يا بنت سيد الأنبياء، السلام عليك يا بنت صاحب الحوض واللواء، السلام عليك يا بنت من عُرج به إلى السماء ووصل إلى مقام قاب قوسين أو أدنى، السلام عليك يا بنت نبي الهدى وسيد الورى ومنقذ العباد من الردى، السلام عليك يا بنت صاحب الخلق العظيم والشرف العميم والآيات والذكر الحكيم، السلام عليك يا بنت صاحب المقام المحمود والحوض المورود واللواء المشهود، السلام عليك يا بنت منهج دين الإسلام وصاحب القبلة والقرآن وعلم الصدق والحق والإحسان، السلام عليك يا بنت صفوة الأنبياء وعلم الأتقياء ومشهور الذكر في الأرض والسماء ورحمة الله وبركاته، السلام عليك يا بنت خير خلق الله وسيد خلقه وأول العدد قبل إيجاد أرضه وسماواته وآخر الأبد بعد فناء الدنيا وأهلها الذي روحه نسخة الملك والملكوت وقلبه خزانة الحي الذي لا يموت ورحمة الله وبركاته، السلام عليك يا بنت المضلل بالغمام سيد الكونين ومولى الثقلين وشفيع الأمة يوم المحشر ورحمة الله وبركاته، السلام عليك يا بنت سيد الأوصياء، السلام عليك يا بنت إمام الأتقياء، السلام عليك يا بنت ركن الأولياء، السلام عليك يا بنت عماد الأصفياء، السلام عليك يا بنت يعسوب الدين، السلام عليك يا بنت أمير المؤمنين، السلام عليك يا بنت سيد الوصيين، السلام عليك يا بنت قائد البررة، السلام عليك يا بنت قامع الكفرة والفجرة، السلام عليك يا بنت وارث النبيين، السلام عليك يا بنت خليفة سيد المرسلين، السلام عليك يا بنت ضياء الدين، السلام عليك يا بنت النبأ العظيم على اليقين، السلام عليك يا بنت من حساب الناس عليه والكوثر في يديه والنص يوم الغدير عليه ورحمة الله وبركاته، السلام عليك يا بنت من قاد زمام ناقتها جبرائيل وشاركها في مصابها أسرافيل وغضب بسببها الرب الجليل وبكى لمصابها إبراهيم الخليل ونوح وموسى الكليم في كربلاء، السلام عليك يا بنت البدور السواطع، السلام عليك يا بنت الشموس الطوالع ورحمة الله وبركاته، السلام عليك يا بنت زمزم والصفا، السلام عليك يا بنت مكة ومنى، السلام عليك يا بنت من حمل على البراق في الهواء، السلام عليك يا بنت من حمل الزكوة بأطراف الرداء وبذله على الفقراء، السلام عليك يا بنت من أسري به من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى، السلام عليك يا بنت من ضرب بالسيفين، السلام عليك يا بنت من صلى القبلتين، السلام عليك يا بنت محمد المصطفى، السلام عليك يا بنت علي المرتضى، السلام عليك يا بنت فاطمة الزهراء، السلام عليك يا بنت خديجة الكبرى، السلام عليك وعلى جدك محمد المختار، السلام عليك وعلى أبيك حيدر الكرار، السلام عليك وعلى السادات الأطهار والأخيار وهم حجج الله على الأقطار سادات الأرض والسماء الذين حبهم فرض على أعناق كل الخلائق، السلام عليك يا بنت ولي الله الأعظم، السلام عليك يا أخت ولي الله المعظم، السلام عليك يا عمة ولي الله المكرم، السلام عليك يا أم المصائب يا زينب ورحمة الله وبركاته، السلام عليك أيتها الصديقة المرضية، السلام عليك أيتها الفاضلة الرشيدة، السلام عليك أيتها الكاملة العالمة العاملة، السلام عليك أيتها الكريمة النبيلة، السلام عليك أيتها التقية النقية، السلام عليك يا من ظهرت محبتها للحسين المظلوم في موارد عديدة وتحمل المصائب المحرقة للقلوب مع تحملات شديدة، السلام عليك يا من حفظت الإمام في يوم عاشوراء في القتلى وبذلت نفسها في نجاة زين العابدين في مجلس أشقى الأشقياء ونطقت كنطق علي عليه السلام في سكك الكوفة وحولها كثير من الأعداء، [...] السلام عليك يا ممتحنة في تحملات المصائب كالحسين المظلوم، السلام عليك يا تالي المعصوم ورحمة الله وبركاته، السلام عليك أيتها البعيدة عن الأوطان، السلام عليك أيتها الأسيرة في البلدان، السلام عليك أيتها المتحيرة في خرابة الشام، السلام عليك أيتها المتحيرة في وقوفك على جسد سيد الشهداء وخاطبت جدك رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بهذا النداء صلى عليك ملائكة السماء هذا حسين بالعراء مسلوب العمامة والرداء مقطع الأعضاء وبناتك سبايا وإلى الله المشتكى، وقالت يا محمد هذا حسين تسفى عليه ريح الصبا مجذوذ الراس من القفا قتيل أولاد البغا وا حزناه عليك يا أبا عبد الله السلام على من تهيج قلبها للحسين المظلوم العريان المطروح على الثرى وقالت بصوت حزين بأبي من نفسي له الفداء، بأبي المهموم حتى قضى، بأبي العطشان حتى مضى، بأبي من شيبته تقطر بالدماء، السلام على من بكت على جسد أخيها بين القتلى حتى بكى لبكائها كل عدو وصديق ورأى الناس دموع الخيل تنحدر على حوافرها على التحقيق، السلام على من تكفلت وجمعت في عصر عاشوراء ببنات رسول الله وأطفال الحسين وقامت لها القيامة في شهادة الطفلين الغريبين المظلومين، السلام على من لم تنم عينها لأجل حراسة آل رسول الله في طف نينوى وصارت أسيرا ذليلا بيد الأعداء، السلام على من ركبت بعيرا بغير وطاء ونادت أخيها أبا الفضل بهذا النداء أخي أبا الفضل أنت الذي أركبتني إذا أردت الخروج من المدينة، السلام على من خطبت في ميدان الكوفة بخطبة نافعة حتى سكنت الأصوات من كل ناحية، السلام على من احتجت في مجلس ابن زياد باحتجاجات واضحة وقالت في جوابه ببينات صادقة إذ قال ابن زياد لزينب سلام الله عليها كيف رأيت صنع الله بأخيك الحسين قالت ما رأيت إلا جميلا السلام عليك يا أسيرة بأيدي الأعداء في الفلوات ورأيت الشام في حالة العيش والسرور ونشر الرايات، السلام على من شد الحيل على عضدها وعنق الإمام زين العابدين وأدخلوها مع ستة عشر نفر من أل رسول الله وهم كالأسراء مقرنين بالحديد مظلومين وقال علي بن الحسين عليه السلام ليزيد ما ظنك برسول الله صلى الله عليه وآله لو رآنا على هذه الحالة لأهلوا واستهلوا فرحا ثم قالوا يا يزيد لا تشل ثم قالت أم المصائب زينب له وكيف يستبطأ في بغضنا أهل البيت من نظر إلينا بالشنف والشنآن، والإحن والأظفان؟ ثم تقول غير مستأثم ولا مستعظم: لأهلوا واستهلوا فرحاً * ثم قالوا يا يزيد لا تُشل منحنياً على ثنايا أبي عبدالله سيد شباب أهل الجنة، تنكتها بمخصرتك، ثم قالت ولئن جرت علي الدواهي مخاطبتك فإني لأستصغر قدرك وأستعظم تقريعك وأستكثر توبيخك لكن العيون عبرا والصدور حرا ألا فالعجب كل العجب من إقدامك لقتل حزب الله النجباء بحزب الشيطان والطلقاء ولئن اتخذتنا مغنما لتجدنا وشيكا مغرما حين لا تجد إلا ما قدمت يداك وما ربك بظلام للعبيد وإلى الله المشتكى وعليه المعول في الشدة والرخاء فكد كيدك واسع سعيك وناصب جهدك فو الله لا تمحو ذكرنا ولا تميت وحينا ولا تدرك أمدنا ولا ترخص عنك عارها وهل رأيك إلا فند وأيامك إلا عدد وجمعك إلا بدد يا يزيد أما سمعت قول الله تعالى ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتا بل أحياء عند ربهم يرزقون وحسبك بالله حاكما وبمحمد صلى الله عليه وآله خصما وبجبريل عدوا ثم قالت الحمد لله الذي ختم لأولنا بالسعادة والمغفرة ولأخرنا بالشهادة والرحمة إنه رحيم ودود وهو حسبنا ونعم الوكيل وصلى الله على محمد وأهل بيته الطاهرين

05-01-2017 | 11-43 د | 1272 قراءة
الإسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
لوحة المفاتيح العربية
رمز التأكيد

http://www.momahidat.org/pagedetails.php?pid=16
http://www.momahidat.org/pagedetails.php?pid=32
 
 

malafmoatamar




 
 
موقع ممهدات*** متخصص في دراسات المرأة والأسرة والطفل آخر تحديث: 2022-06-09

انت الزائر رقم: 11633175