تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين
"دار سُكنة.. [أيقونة جبشيت] سيرة والدة الشهيد القائد الشيخ راغب حرب" تقرير مشروع رداء النور بمناسبة ولادة الإمام الحسن (ع) رئيسة الجمعيات الحاجة عفاف الحكيم تشارك في "مؤتمر الدولي السيدات والقدس الشريف" الذي عُقد نهار الخميس بتاريخ 06 أيار 2021م بيان استنكاري من الجمعية النسائية للتكافل الاجتماعي بالتفجير الإرهابي الذي حصل في كابول في 6 أيار 2021 تقرير مشروع  "رداء النور" بمناسبة ولادة الإمام المهدي (عج) في منطقة حام، زبود، الجوبانية ورام.. مشاركة الحاجة عفاف الحكيم عن بعد في اجتماع المجلس العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية الذي أقيم في الجمهورية الإسلامية الإيرانية مريم المقدسة عليها السلام في مفكرتي "فراشة الليل" "فسيفساء تموز" تكريم الحاجة عفاف الحكيم في ذكرى انتصار الثورة الإسلامية في 7 شباط 2020
بأقلامكم خدمة RSS صفحة البحث تواصل معنا الصفحة الرئيسة

 




 

 
فلاشات إخبارية
التصنيفات » بيتك أجمل » التدبير المنزلي
إحذري .. استخدام الخل في كمادات الأطفال خطر قاتل
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق طباعة الصفحة

إحذري .. استخدام الخل في كمادات الأطفال خطر قاتل

يعتبر إضافة الخل إلى الكمادات من أكثر الطرق شيوعا وانتشارا بين الأمهات بهدف علاج ارتفاع الحرارة عند الأطفال، ولذا قال الدكتور الشربينى محمد الشربينى، استشارى الأطفال وحديثي الولادة، أن يعد الخل من أخطر الطرق التي يتبعها البعض في علاج ارتفاع حرارة الأطفال وذلك للأسباب التالية..

- إمكانية امتصاصه من الجلد إلى الجسم, حيث تعد نسبة امتصاصه أصعب  11 مرة أكثر في حالة ارتفاع درجة الحرارة. 
- لكى يتخلص الجسم من وجود الخل بالجسم، فالكبد من يقوم بالمهمة وبالتالي يؤدي إلي إتلاف كبد الطفل الصغير. 
- الخل عبارة عن مزيل للترسبات "déclacifiant", ولكي تتأكدي قومي بأخذ بيضة وضعيها في كأس من الخل، ستلاحظين اختفاء قشرة البيضة نهائيا بعد مدة.
- إصابة الطفل بالتسمم الكحولي.
- استعمال الخل بالكمادات ووضعها على رأس الطفل وخصوصا لطفل أقل من سنة، يؤدي إلى امتصاصه من طرف اليافوخ الأمامي (الفراغ الذي يكون برأس الطفل) والذي له علاقة بالدماغ وبالتالي يمكن إتلاف الخلايا الدماغية بالأخص لحديثي الولادة.
-الخل يمكن أن يزيد من أعراض الحرارة، نتيجة عدم التدخل السريع بالعلاج السليم لها.
وكشف الدكتور الشربينى محمد الشربينى، عن أهم طرق الإسعافات الأولية لخفض حرارة الأطفال، وهي استخدام كمادات ماء الصنبور التي تنخفض عن درجة حرارة جسم الطفل فوق ركبتيه، وتحت إبطيه. 
لا يجب استخدام ماء مثلج أو مجمد لعمل الكمادات، كذلك تخفيف الملابس لتجنب العرق دون أن ننسى تقديم التحاميل (اللبوس suppositoires) كل ست ساعات، وفي حالة عدم انخفاض درجة الحرارة لابد من زيارة الطبيب.

المصدر: algamal.net

30-10-2020 | 14-28 د | 187 قراءة
الإسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
لوحة المفاتيح العربية
رمز التأكيد

http://www.momahidat.org/pagedetails.php?pid=14
http://www.momahidat.org/pagedetails.php?pid=32
 
 

malafmoatamar




 
 
موقع ممهدات*** متخصص في دراسات المرأة والأسرة والطفل آخر تحديث: 2021-11-26

انت الزائر رقم: 10536881