تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين
حفل توقيع كتب "علية السنديانة العامليّة"، "دار سكنة" و "ذات أحلام وسفر" حفل توقيع كتابي "دَار سُكنة"و"ذاتَ أحلامٍ وسَفَرَ" جديدنا "ذاتَ أحلامٍ وَسَفَر" "دار سُكنة.. [أيقونة جبشيت] سيرة والدة الشهيد القائد الشيخ راغب حرب" تقرير مشروع رداء النور بمناسبة ولادة الإمام الحسن (ع) رئيسة الجمعيات الحاجة عفاف الحكيم تشارك في "مؤتمر الدولي السيدات والقدس الشريف" الذي عُقد نهار الخميس بتاريخ 06 أيار 2021م بيان استنكاري من الجمعية النسائية للتكافل الاجتماعي بالتفجير الإرهابي الذي حصل في كابول في 6 أيار 2021 تقرير مشروع  "رداء النور" بمناسبة ولادة الإمام المهدي (عج) في منطقة حام، زبود، الجوبانية ورام.. مشاركة الحاجة عفاف الحكيم عن بعد في اجتماع المجلس العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية الذي أقيم في الجمهورية الإسلامية الإيرانية مريم المقدسة عليها السلام في مفكرتي
بأقلامكم خدمة RSS صفحة البحث تواصل معنا الصفحة الرئيسة

 




 

 
فلاشات إخبارية
التصنيفات » مرايا الأسرة » تربية
ما سر إدمان الأطفال على ألعاب الكمبيوتر؟
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق طباعة الصفحة

ما سر إدمان الأطفال على ألعاب الكمبيوتر؟

 
كشف الأستاذ المساعد في كلية علم النفس الاجتماعي في جامعة موسكو الحكومية، نيكيتا كوشيتكوف، عن أسباب الإدمان المتعلق بالألعاب الإلكترونية التي تواجه القاصرين والأولاد وتأثيرها على نفسيتهم مع السنوات.
ويقول الخبير  إنه “لا يوجد هدف واضح في معظم الألعاب فهي تحتاج إلى التدريب والتعلم والعثور واللحاق لماذا هذا مهم جدًا؟ إنها مثل خطة أو خريطة للمسافر. الطفل يفهم ما يجب عليه فعله للفوز واللعبة تفهم طرق تحقيق الهدف وبهذه الطريقة يريد كل طفل أن يكون البطل والمحارب الناجح”.
وأضاف  أن “ترك الأولاد وحدهم أمام شاشات الكومبيوتر هو خطأ شائع ويسبب مع الوقت بإدمان غير طبيعي وتغيرات في النفسية”، مشيرا إلى أن أمثلة كثيرة متناقضة قد تكون في الحياة وأبرزها أن يكون الطفل فاشلا في المدرسة لكنه يلعب دور البطل في الألعاب ما يعقد النفسية والأمور”.
واعتبرأن أبرز الأسباب الشائعة للإدمان على الألعاب هو قدرة عدم الخوف من المسؤولية المباشرة التي يكتسبها الطفل أو اللاعب من اللعبة وهذا عكس الواقع والحياة الحقيقية التي تفرض على كل شخص مسؤولية قد تعرضه للمساءلة في حال ارتكابه للأخطاء.
وعن مسؤولية الأهل اوضح انهم يوبخون أطفالهم بسبب عدم خروجهم من اللعبة، وهذا الخطأ الشائع قد يؤدي مع الوقت إلى تدهور العلاقات مع الأهل ويتسبب بانزواء الأطفال وتغير حالتهم النفسية مع الوقت، لذا يجب عليهم إيجاد طريقة أخرى لتحفيز أطفالهم على إيجاد طرق للترفيه مكان الألعاب وإيجاد أصدقاء لهم مناسبين قادرين على التكيف معهم.


المصدر: موقع قناة المنار.
 

25-10-2021 | 14-11 د | 175 قراءة
الإسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
لوحة المفاتيح العربية
رمز التأكيد

http://www.momahidat.org/pagedetails.php?pid=16
http://www.momahidat.org/pagedetails.php?pid=32
 
 

malafmoatamar




 
 
موقع ممهدات*** متخصص في دراسات المرأة والأسرة والطفل آخر تحديث: 2022-03-15

انت الزائر رقم: 11306303