تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين
تقرير مشروع رداء النور بمناسبة ولادة الإمام الحسن (ع) رئيسة الجمعيات الحاجة عفاف الحكيم تشارك في "مؤتمر الدولي السيدات والقدس الشريف" الذي عُقد نهار الخميس بتاريخ 06 أيار 2021م بيان استنكاري من الجمعية النسائية للتكافل الاجتماعي بالتفجير الإرهابي الذي حصل في كابول في 6 أيار 2021 تقرير مشروع  "رداء النور" بمناسبة ولادة الإمام المهدي (عج) في منطقة حام، زبود، الجوبانية ورام.. مشاركة الحاجة عفاف الحكيم عن بعد في اجتماع المجلس العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية الذي أقيم في الجمهورية الإسلامية الإيرانية مريم المقدسة عليها السلام في مفكرتي "فراشة الليل" "فسيفساء تموز" تكريم الحاجة عفاف الحكيم في ذكرى انتصار الثورة الإسلامية في 7 شباط 2020 الإحتفال التأبيني للشهداء القادة سيد شهداء محور المقاومة الحاج قاسم سليماني وشهيد الحشد الشعبي الحاج أبو مهدي المهندس ورفاقهما الشهداء
بأقلامكم خدمة RSS صفحة البحث تواصل معنا الصفحة الرئيسة


 

 




 

 
فلاشات إخبارية
التصنيفات » مرايا الأسرة » تربية
مشاركة الأم اللعب مع الطفل تزيد من مداركه
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق طباعة الصفحة

اللعب مع الأطفال له فوائده التربوية والتعليمية كما أن له أصول وقواعد، فالخبراء يؤكدون أنه هناك لعب ترفيهي يشعرهم بحنان الأم، وهناك لعب تعليمي لا يشترط ألعابا غالية الثمن وإنما يشترط اهتمام الأم وتفرغها.
هذا ما تؤكد عليه كتب الاطفال التي تشير إلى أن مواد الألعاب التعليمية حولنا داخل منازلنا وخارجها، وهي ألعاب يلعبها الوالدان مع طفلهما في هذه السن فتقوي الرابطة بين الصغير ووالديه.
 
اكتشاف الذات في اللعب
وتفيد هذه الکتب بأن محاولة الصغير اكتشاف ما حوله أو اكتشاف نفسه أروع الألعاب بالنسبة له، موضحة أن هناك الكثير من الألعاب المبتكرة للأطفال بين عاميهم الأول والثاني وهي ألعاب مصنعة بحيث تتوافق مع مراحل نموهم المختلفة وتعمل على تنمية ذكائهم وقدراتهم الحركية واللفظية والحسية وتستعرض أهمها:
بداية عليكِ تدريب طفلك علي مهارات حل المشكلات، بأن تضعيه على كرسيه المرتفع ثم أدخلي قطعة من الكورن فلكس أو الخبز الجاف في فوهة زجاجة ذات فتحة صغيرة واتركيها له ليحاول إخراجها حتى يتوصل بنفسه إلى أن عليه قلب الزجاجة لتخرج وعندما يجد الحل سيبدأ طفلك في إدخالها وإخراجها مرات ومرات.
كما أن الأكل بالملعقة من المهارات الاجتماعية المهمة للصغار ويمكنك تعليمها لهم باللعب بأن تعطيه في بادئ الأمر بعض الملاعق ليلعب لها فستجدينه يضبط بها ويسقطها على الأرض وقد يضعها في فمه، وحينما تشعرين باستجابته لهذه اللعبة ضعي قطعة صغيرة من الموز على ملعقة وضعيها في فمه ثم استمري في هذه اللعبة بأنواع مختلفة من الأطعمة وستجدينه سرعان ما يتعلم أن يضع الملعقة في طبق بلا أطعمة ويطعم بها نفسه.
أيضا ألعاب المشي، يمكن ممارستها مع طفلك بأساليب عديدة بمجرد إتقانه المشي بمفرده، وهي كلها تساعد على مرونة وتنسيق عضلاته منها.
وعليكِ مساعدته أن يمشي باتجاهات مختلفة إلى الجنب وإلى الخلف ثم إلى الإمام، أو يوضع ساقيه كالحصان أو امشي أمامه على أصابع قدميك مما يدفعه إلى تقليدك والسير مثلك، فمدي ذراعيك إلى الإمام أثناء المشي أو امشي بسرعة ثم ببطء وشجعيه على أن يقلدك.
أهم من تدريب طفلك المستمر على هذه المهارات هو أن تحتضنيه وتظهري له الحب له عند نجاحه في أداء أي هذه الألعاب.


مصدر: موقع تبيان

19-04-2012 | 09-36 د | 1636 قراءة
الإسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
لوحة المفاتيح العربية
رمز التأكيد

http://www.momahidat.org/pagedetails.php?pid=33
http://www.momahidat.org/pagedetails.php?pid=12
 
 
مواضيع ذات صلة
الايمان و اثره في تنمية شخصية الطفل25 طريقة لربط طفلك بالقرآن الكريمتنمية الذكاء عند الأطفال: حفظ القرآن الكريم والمطالعة تنمية الذكاء عند الأطفال: عبر اللعب والتربية البدنيةالأمومة: الوظيفة الأرقى (2)

malafmoatamar




 
موقع ممهدات*** متخصص في دراسات المرأة والأسرة والطفل آخر تحديث: 2021-09-01

انت الزائر رقم: 10246532